نحن بحاجه لبعض حتى في الكســـــره