الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية UNJA

الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية UNJA

يَـــــــــــانَــشءُ أَنْــــتَ رَجَــــــاؤُنَـــــا ,,,, وَبِـــكَ الـصَّـــبــــــاحُ قَــــدِ اقْــــتَــــــربْ
 
الرئيسيةالرئيسية  المجلةالمجلة  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
اهلا بكم في شبكة الوحدة لسان حال الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية للإتصال بإدارة المنتدى نضع تحت تصرفكم بريد اكتروني unja.dz@gmail.com

~~|| جـــزائـــرنـا فــفـيـــــك بـــرغـــم الـعـــدا ســنــســــــــــود ||~~
تأسست منظمة الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية في 19 ماي 1975 وهذا بعد قرار من الرئيس هواري بومدين رحمه الله بضم كل الشباب الجزائري في تصور واحد و اوحد حتى يساهموا بشكل اجابي في معركة البناء و التشييد التي اتخذها الرئيس انا ذاك ،  واهم فئات الشباب الذين شكلوا انطلاقة الاتحاد نذكر منهم شبيببة جبهة التحرير الوطني ، شباب الهلال الاحمر الجزائري ، الكشافة الاسلامية الجزائرية ، الاتحاد الوطني للطلبة الجزائريين .

شاطر | 
 

 إسرائيل تخوف العالم من تطوير الجزائر لبرامج نووية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جامعة قسنطينة
عضو أساسي
عضو أساسي


ذكر
عدد المساهمات : 205
نقاط التميز : 3004
تاريخ التسجيل : 07/12/2009

مُساهمةموضوع: إسرائيل تخوف العالم من تطوير الجزائر لبرامج نووية   11/19/2010, 11:24

شرعت إسرائيل في الترويج الخبيث لقضية امتلاك الجزائر أسلحة الدمارالشامل، من خلال تقرير صهيوني جديد لمعهد الأبحاث القومي الإسرائيليللدراسات الإستراتيجية، تصدرت فيه الجزائر قائمة الدول العربية العدوةللكيان الصهيوني. وصيغ التقرير بشكل يوحي بأن إسرائيل تعمل على تأليبالرأي العام العالمي بغرض إيفاد بعثات تفتيش للجزائر.
لم يول التقريرالإسرائيلي السنوي لسنة 2010، أهمية بالغة للبرنامج النووي الإيراني، بقدرإيلائه حيزا واسعا جدا للجزائر، التي جعل منها طرفا خطيرا وفعالا في نفسالوقت في الميزان الإقليمي المحيط بإسرائيل، حيث وضع التقرير الجزائركدولة تمتلك أو تسعى لامتلاك سلاح الدمار الشامل، من خلال ''التطور النوعيللتسليح''، فيما يخفي التقرير نوايا صهيونية جلية لتحريك الرأي العامالعالمي والمنظمات الدولية للمطالبة بمراقبة التسلح في الجزائر وإيفادبعثات تفتيش البرامج العسكرية والنووية الجزائرية، تماما كما حدث للعراققبل الاحتلال.
وبوضعها الجزائر في أعلى سلم الدول المتسلحة، حيث وردتفي قائمة تليها مصر وإيران، أعطت إسرائيل انطباعا عن الجزائر بأنها طرفافي ميزان القوى المحيط بها، في بادرة توحي بأنها تبحث عن أعداء مباشرينجدد، لتجديد أنفاسها بعد العراق وإيران، وأظهر معهد الأبحاث القوميالإسرائيلي للدراسات الإستراتيجية انشغالا فريدا بما أسماه ''القدراتالنووية والبيولوجية والكيمائية'' في الجزائر، وعدد ما يرى أن الجزائرتمتلكه من أسلحة، من أنها ''تمتلك مفاعلا نوويا صينيا قدرته 15 ميغاواط،ويحتمل أن يكون قد تم تحديثه لتصل قدرته إلى 40 ميغاواط''، وفي عرض لايخلو من نوايا خبيثة، أورد التقرير أن المفاعل ينم عن رغبة جزائرية فيخدمة برنامج سري للأسلحة النووية، واستغرق في ذكر ممتلكات الجزائر منالأسلحة، على أنها ''تمتلك كذلك مفاعلا للأبحاث النووية جلبته منالأرجنتين وقدرته 1 ميغاواط''.
ويشير التقرير الصادر في شهر نوفمبرالجاري، إلى رغبة صهيونية جامحة في توريط الجزائر دوليا وبالأخص مع الأممالمتحدة، ممثلة في وكالة الطاقة الذرية، عندما ذكر التقرير الذي يعده كبارالضباط الإسرائيليين المتخصصين في مجال التسلح، بأن ''الجزائر قد وقعت على(معاهدة بيلندابا) ومعاهدات عدم انتشار أسلحة الدمار الشامل''، في إيحاءمنه بأن الجزائر خرقت المعاهدة الدولية التي وقعت عليها، دون أن يغفلالتقرير ملف القدرات الفضائية والأقمار الصناعية الجزائرية.
ويوحيالتقرير بأن إسرائيل اكتشفت فجأة أن ثمة دولة عربية اسمها الجزائر، تشكلخطورة بالنسبة إليها، على خلفية الخوض المعمق في عرض ما تمتلكه الجزائر منأسلحة، الحقيقية منها والكاذبة، فأشار إلى ''إبرام الجزائر صفقات أسلحةكبيرة مع روسيا بحوالي 7 ملايير دولار''، كما أورد التقرير معلوماتوأرقاما تفصيلية وفقا لما يعتقده كبار الضباط الإسرائيليين، حيث يشير إلىاستلام القوات البرية الجزائرية 180 دبابة من طراز(ت - 90)، وتوقع استلامالمزيد من الدبابات بنفس الطراز، وأشار إلى أن الجزائر تلقت جميع الطائراتالمقاتلة التي طلبتها من روسيا وهي من طراز
(سو -30 أم. أن. ك ).
وتطرق أيضا إلى سلاح البحرية الجزائري، وقال إن الجزائر مقبلة على استلامفرقاطات متطورة، دون أن يغفل ذكر أن البلاد الواقعة شمال إفريقيا، حضرتفرق قتالية وقوات نظامية جاهزة للقتال، معددا بالتفاصيل المملة أنواعالمدفعية وبطاريات الصواريخ من نوع سام الثقيلة والمتوسطة والخفيفة وكذلكالسفن القتالية وزوارق الدوريات والغواصات وكل أنواع التسليح الجزائري.كما أطنب في ذكر صفقات لم تتم وأسلحة لم تصل، وكل ذلك من أجل صناعة مناخمعين يشكل صورة معينة يريد التقرير ترويجها عن الجزائر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إسرائيل تخوف العالم من تطوير الجزائر لبرامج نووية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية UNJA :: قسم الأخبار :: القسم السياسي و الاخباري-
انتقل الى: